أثارنا المصرية بين دولتنا و دول الفرنجة

بسم الله الرحمن الرحيم

اللهم علمنا ما ينفعنا و انفعنا بما علمتنا و زدنا علما انك انت العليم الحكيم

على الرغم من انى مش مهتم بالاثار المصرية ولا حتى من هواة مشاهداتها بس من وقت للتانى بتابع الاخبار زية زي اى مجال بتابع اخبارة من بعيد , فا خلينا نبدأ الموضوع من أولة

من فترة فكرت فى السؤال دا “هوا فى كام قطعة اثرية مصرية مسروقة من مصر او مهربة ؟” و دورت على جوجل و جاءت الاجابات صادمة كعادة اي سؤال هتسألة عن مصر ! فى مواقع قالت 25.000 قطعة اثرية فيما قبل التاريخ و مواقع قالت 30.000 قطعة و مواقع قالت لم يتم احصاء عدد القطع الاثرية الى الان بالرغم من وجود معاهدات اخرها تم توقيعة سنة 1970 فى اليونسكو بيمنع تداول الاغراض الثقافية ال اهمها طبعا الاثار , بس ماشى مش دى المشكلة

بعدها ب فترة كدا صادفت خبر ان قطع اثرية تباع فى مزادات علنية فى لندن , اتصدمت تانى و الخبر عدا كسابقة , لقيت خبر بالعنوان دا “139 قطعة اثرية معروضة للبيع فى موقع المزادات الامريكى اى باى” , اى باى دا موقع الكترونى للبيع و المزادات يعنى ممكن تلاقى ساعة و موبايل و رأس نفرتيتى مثلا معروضين , ولكن تحركت وزارة الاثار شاكرة و قامت بمنع تداولها على الموقع “كتر خيرهم الصراحة” كفايةقاموا بمنعها كمااااااان هيستردوها لأ طبعا متجيش المهم

13801945526e1d59fa4d

كل دا حمادة و ال حصل فى شهر عشرة ال فات حمادة تانى خالص , و هو خروج هرم سقارة من قائمة الاثار على مستوى العالم , هرررم مش تمثال صغير مثلا حصل فية تلف غير مقصوود مثلا من الترميم ولا كدا لأ هرررم  , يطلع لية ببقا لأان حكومتنا المبجلة ال فيها وزارة الدولة لشئون الاثار و شغال فيها الاف الموظفين و العمال و المرممين , اسندت المهمة لشركة الشوربجى للمقاولات و شركة الشوربجى للمقاولات و كان السبب تحفة بقا انة تم استخدام مواد كيميائية غير مناسبة للاحجار فقامت بتحويل الاحجار لل لون الوردى و التعاقد مع الشركة على حسب كذا موقع اخبارى يعنى كان 32.700.000 و كان فاضل للشركة 25.000.000 لاتمام عمليات الترميم و لما حد قدم بلاغ للنائب العام تفضلت ادارة الشركة بالرد انه لم يتم الانتهاء من الترميمات بعد و لازم الحكومة تدفعلنا ال 25 مليون و طبعا الشركة محصلهاش اى حاجة و الهرم اتخرم , دا غير قصر السكاكيني بمنطقة الظاهر ،قصر شامبليون بالقاهرة  و سور مجرى العيون مناطق اثرية فيها زبالة حاليا زبالة بمعنى زبالة اكياس زبالة مش كلمة مجازية يعنى

سقارة

و حديثا قناع الملك توت عنخ امون فى المتحف المصرى الذى يعتبر اقيم قطعة اثرية موجودة على مستوى العالم دقن التمثال مترممة ب حاجة اشبة بالصمغ , تمثال اثرى عمرة 92 سنة “تم اكتشافية يعنى من 92 سنة على يد العالم البريطانى هوارد كارتر”

توت عنخ امون

طيب احنا ادركنا ان دولتنا لا تحترم شىء غير السخافات و التفاهات فالدولة تبدد التاريخ بالاعداد المهولة المهربة من الاثار و مش بس بتكتفى بالاهمال و التساهل فى كدا لأ و كمان بتتهاون بطريقة مستفذة فى ترميم الاثار المتبقية الموجودة حاليا فعلا امة ضحكت من جهلها الامم دا افضل تعبير يتقال علينا لما نعمل كدا فى تاريخنا احنا فعليا “بلد لا بتحترم الماضى ولا بتقدر الحاضر ولا عاملة حساب للمستقبل ” و اعنى باحنا “المعنيين بالامر فى مصر”

طيب علشان ميكونش الموضوع اظهار السلبيات و بس خلينا نعرف اية اصلا فايدة شوية طوب فوق بعضة اسمة اثار نحافظ علية لية اصلا دى “اصنام” هقولك المفروض نحافظ عليها لية

1 – هي من اهم مصادر الدخل القومى احنا مش بقدر تاريخنا بسببب سخافة حاضرنا لكن الناس العادييييية ال فى بلاد العالم العااااادية ال هما مش احنا عايشين عيشة تسمحلهم انهم يلقوا نظرة على الفن و الجمال و الابداع و الاثار و غيرها علشان كدا هما بيجوا يشوفوا الحاجات دى بيشوفوا ابداع ناس من 7000 سنة فى تصميم هياكل و مبانى عملاقة , بيشوفوا تقدم ناس من 7000 وصلوا لحاجات احنا لسا واصلينلها بكل التقنيات ال معانا دى

2 – دراسة الاثار فى حد ذاتها بتساعد علماء الاجتماع ال هما مش موجودين عندنا , فى انهم يقوموا بتحليل المجتمع البشرى القديم و طرق تقدمة او تخلفة من الاخر كنا ازاى و بقينا ازاى و ازاى نستفيد من ال فات

و دى جزئية مهمة جببتها من ويكيبيديا

الالتقاء بين علم الآثار وفروع الأنثروبولوجيا ينطلق من دراسة علم الآثار للإنسان (من مخلفاته) بوصفه كائناً اجتماعياً، وهنا يتلاقى علم الآثار مع الأنثروبولوجيا الاجتماعية، وللإنسان سلوك وأساليب حياتية في الماضي والحاضر تتطور بالتلاؤم مع المحيط، يستنتجها ويدرسها علم الآثار، ويتلاقى بذلك مع الأنثروبولوجيا الثقافية، كتب الآثاري البريطاني R. E. Mortimer Wheeler الذي عمل في بريطانية وأيضاً اشتهرت أعمله الأثرية في الهند 1943 م. يقول ” إن الآثاري لا ينقب عن أشياء، إنما ينقب عن شعوب” (دانيال 1981: 219) والإنسان أصلاً كائناً بيولوجياً له مسيرة بيولوجية تتكشف في بقاياه العضوية ويهتم بها علم الآثار ويتلاقى بذلك مع الأنثروبولوجيا الفيزيقية، أما من ناحية الأساليب فهنك فرع الأثنواركولوجي الوسيط بين العلمين، وأما في المجال النظري فنظريات الثقافة هي نفسها في علمي الآثار والأنثربولوجيا.

و اخيرا , احنا فاشلين فى اننا نحقق مستقبل افضل للاجيال القادمة بسبب معانتنا فى محاولة اننا احنا نعيش حياة معتدلة فى جيلنا و وقتنا الحالى , فا معندناش اهتمام بحاجة اسمها ثقافة ولا ماضى , بس فى مؤسسة و وزاة كاملة معنية بالامر المفروض ان فيها الاف الموظفين ال بيكلفوا الدولة مليارات , فا المفروض ان الناس دى تتعاقب على اهمالها

Leave a Reply

Fill in your details below or click an icon to log in:

WordPress.com Logo

You are commenting using your WordPress.com account. Log Out / Change )

Twitter picture

You are commenting using your Twitter account. Log Out / Change )

Facebook photo

You are commenting using your Facebook account. Log Out / Change )

Google+ photo

You are commenting using your Google+ account. Log Out / Change )

Connecting to %s